نظم  كل من مركز تونس لحرية الصحافة و معهد الصحافة وعلوم الإخبار   و مؤسسة “البا مالطا  شمال افريقيا” يوم الاربعاء 2 مارس 2016  ندوة تحت عنوان  الميديا : التضليل ولعبة راس المال  .

وكانت هذه الندوة التي  عقدت بمقر المعهد و قدم لها كل من السيدين منصف العياري ومحمود الذوادي مناسبة للاستماع الى تجارب ومواقف  اخرى حول  احتكار المعلومة وصناعة الخبر وادوات التضليل من طرف وكالات  الانباء المهيمنة  كذلك  مثل هذا اللقاء  للهياكل الثلاثة  والخبراء  المشاركين حوارا مفتوحا مع طلبة المعهد  ، وفي هذا الاطار حاضر كل من ممثلي تجمع    Investig’action de Bruxelles   Grégoire Lalieu    و موقع leGrandSoir ormation leGrandSoir   Viktor Dedaj    ورئيسة منظمة “البامالطا ”  سينا غسان.

اما بالنسبة للحالة التونسية فقد  تركزت مداخلات الزملاء محمد معالي ولطفي حجي ومحمود الذوادي  على  مسار الاعلام في الخمس سنوات الاخيرة  والتحديات المهنية والاقتصادية التي تواجه الصحفيين في ظل استفحال الضغوط السياسية والاقتصادية  .

الندوة التي واكبها مجموعة من الاساتذة والخبراء والطلبة اعتبرها المنظمون خطوة هامة في اطار التعاون بين معهد الصحافة  والهياكل المهنية   من اجل  البحث عن ارضية مشتركة في مجال بناء قدرات الصحفيين ودعم حقوقهم المادية والمهنية من جهة  والدفاع عن حرية  الصحافة والتعبير  من جهة اخرى .

 img_0174 img_20160302_102222

 

أضف تعليقاً